ملتقى الادباء العرب
أو إذا كنت عضو فرجاءً قم بتسجيل الدخول من هنا

ملتقى الادباء العرب

موقعٌ يحتوي على أسماء وأقلام عربيّة، أدبية وإعلاميّة وفنيّة معروفة، ويشمل على أقسام أدبية وفنيّة كالقصة والشعر والفنون .
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الموقع قيد الصيانة حاليا نظراً للتجديدات السنوية ... وكالة ميديا وورلد للإعلان www.mediawoorld.com
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» معالج روحانى مجانى | سماحة الشيخ الروحاني/ أبو نزار العماني
الأربعاء أبريل 19, 2017 11:30 am من طرف الجزيرة العربية

» معالج روحانى مجانى | سماحة الشيخ الروحاني/ أبو نزار العماني
الأربعاء أبريل 19, 2017 10:59 am من طرف الجزيرة العربية

» معالج روحانى مجانى | سماحة الشيخ الروحاني/ أبو نزار العماني
الأربعاء أبريل 19, 2017 10:43 am من طرف الجزيرة العربية

» معالج روحانى مجانى | سماحة الشيخ الروحاني/ أبو نزار العماني
الأربعاء أبريل 19, 2017 10:08 am من طرف الجزيرة العربية

» شيخ روحاني مجاني | 0017094002393 | لشيخ الروحاني/ محمود ابو الجود
الأحد أبريل 09, 2017 11:08 am من طرف الجزيرة العربية

» شيخ روحاني مجاني | 00447874400981 | الشيخ الروحاني | محمد رشيد المغربي
الأحد أبريل 09, 2017 10:21 am من طرف الجزيرة العربية

» شيخ روحاني مجاني | 0016304895704 | المعالج الروحاني/ على بن الزبير المغربي
الأحد أبريل 09, 2017 9:08 am من طرف الجزيرة العربية

» شيخ روحاني مجانى | 0012044003160 | عبدالسلام حبيب الحق الباكستاني
الأحد أبريل 09, 2017 5:56 am من طرف الجزيرة العربية

» شيخ روحانى مجانى | 0015162548097 | الاستاذ الدكتور/ عبدالمولى المغربي
الأحد أبريل 09, 2017 5:12 am من طرف الجزيرة العربية

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

  مع ابن الظلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بالو مفتاح



المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 05/07/2013

مُساهمةموضوع: مع ابن الظلام    الثلاثاء يوليو 09, 2013 3:32 am

لقد وعدت قرائي الأفاضل بأن أسأل ابن الظلام عن سبب تسمية نفسه بهذا الاسم وبالفعل ففي أمسية الغد شققت طريقي إلى المقهى ، كنت خائفا ألا أعثر له على أثر ، فقد وعدت قرائي ولابد من أن أفي بوعدي ، كان الشوق يلهب قلبي ، والسؤال يحرق لساني ،ن ولجت باب المقهى فألفيته جالسا ، وفي نفس المكان الذي وجدته جالسا فيه في المرة السابقة ، ربما اختار نفس المكان حتى أعثر عليه بسهولة ، لكنني اعتبرت ذلك وفاء منه حتى للمكان ، جلست ، أتأمل محياه المشرق ولم يكن هو الآخر يتأملني ، لقد كانت عيناه تغوصان في فنجان القهوة ، فسألته :
ـ لم تتأمل الفنجان ؟
ـ أنا أحدثه ....
ـ لكنني لا أسمع لك صوتا ..
ـ لكل شيء لغته ولكن لا تفقهون اللغات ...
ـ ماذا تقول له ....وماذا يقول لك ؟
ـ هو لا يقول شيئا ... وهذا ما يضاعف من حزني ...ولست أدري ... ربما لأنه يحبذ الصمت على الكلام ...ولكنني أفهم جيدا من بغة صمته ما بقول
ـ وهل للصمت لغة ؟
ـ نعم فكم من صامت متكلم .... وكم من متكلم صامت ...
ـ متكلم صامت ؟
ـ نعم فالمرء إذا كان كلامه بلا معنى فهذا يعني أنه لم يقل شيئا .. وما أكثرهم في زمننا هذا ....فكم من أديب تكلم ولم يقل شيئا .. وكم من شاعر نظم ولم يقل شعرا وكم ....من مفكر تفلسف ولم ينقل للناس شيئا ... و قليل هم الذين صمتوا لكنهم في حقيقة الأمر قالوا ما لم يقله هؤلاء ...المتكلمون ...
ـ حدثني عن فنجانك ودعنا من هؤلاء على الأقل الآن ....
ـ قلت لفنجاني ...لا تبك فمصيرنا واحد ..قاطعته ..
ـ مصيرك وهذا الفنجان واحد ؟ أنت بهذا تحط من قدرك أتسوي هذا الفنجان بنفسك ؟
ـ أن تحط من شأن نفسك أفضب من أن تمنحها أكثر مما تستحق ...انظر وتأمل جمال هذا الفنجان ..فكر في حاضره ... إنه يتربع على هذه الطاولة في كبرياء وعنفوان يستمتع بحديث الرجال ... تحتضنه الأيدي بلطف ورقة ... يستأنس بسمر النسوة .. فهو في حاضره كما أنا الآن في عزة شبابي ..سكت مليا كأنما يستعد لقول ما هو أمر ثم تابع حديثه
ولكن يا صديقي المحترم ... تمضي الايام ... و ينكسر الفنجان ... فحينذاك يسمع صاحب المقهى يقول في قسوة تفيض شفقة أو بالأحرى في شفقة تفيض قسوة ...للخادم :
ـ ضعه في سلة المهملات فإن صار غير صالح للاستعمال ... مثلي تماما في مرحلة شيخوختي .. سأوضع في سلة أقسى من هذه السلة ...سأرمى في سلة التخريف ...والهذيان وسأصير شخصا يستحق الشفقة عند البعض ويستحق الموت ليستريح في نظر البعض الآخر ..ألا ترى أن مصيرنا واحد ؟
أذهلني ما سمعت ... وآلمني أن لمحت في عينيه سحابة بيضاء من العبرات ...وقمت ... دون أن أسأله عن سبب تسمية نفسه بابن الظلام واعتذر للقراء ..عن هذا فهو أمر فاق حدود طاقتي ... ودعته ... فابتسم وقال :
ـ مصيرك ومصير قرائك وهذا الفنجان واحد .....




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مع ابن الظلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الادباء العرب :: منتدى الأدب العربي و الخواطر(يشاهدة 11 زائر)-
انتقل الى: